Tuesday, January 04, 2011

2010

في 2010 اين ذهبت ؟
و ماذا حدث ؟
و كيف مرت ؟
.

..

.

اسئلة اطرحها على نفسي ..

حاولت ان اجمع اختصار السنة

بكلمات قليلة ..

كانت سنة سريعة لكنها مليئة بالاحداث !

حتى نهايتها كانت بطيئة بعض الشي

لثقل ما تحمله !

.

. .

اخذتني الذاكرة لبداية السنة كيف كانت ؟

حينها كنت اعمل لعرض مشروع في الادارة

و حتى هذه اللحظة لم يرى النور !

طوته الايام ليخرج في وقت لاحق خارج اسوار العمل

اين و كيف !

لا اعلم !

لكنني على يقين برب العالمين انه لن يضيع تعبنا قط !

.

..

.

ختمنا شهر يناير بولادة اختي الغالية ام فهودي
التحق بالعصابة الاخ جاسم في نهاية الشهر
انتهى الشهر باجمل و اروع هدية ربانية
ربي لك الحمد :)
.
.
في عطلة الربيع ذهبت في رحلة لا ازال استشعر حلاوتها

ذهبت الى مكة و المدينة !

كانت من اروع الرحلات و من اروع الاجازات !




.

..

.

خلال هذه السنة

كبرت العلاقات و نضجت !

بعضها انزاح عن خارطة حياتي

و بعضها استوطن قلبي بلا منازع

تجارب و شخصيات كثيرة مررت عليها

خاصة في ظل طبيعة عملي المتنقل بين مدارس الكويت !

ارى العجب العجاب

كل يوم مدرسة تقريبا

اعطي الفتيات بعض من خبرتي الصغيرة في هذه الحياة

استمتع بسماع تعليقاتهمم

برؤيتهم للحياة

.

.

و انطوت الايام مسرعة

هذه الاشهر بالذات امتلئت بالاحداث

تغيرت فيها نظرتي للامور

.

..

في شهر يونيو ذهبت في رحلة مفاجئة و سريعة الى الاردن و لبنان !

كنت برفقة والدي الحبيب

و بعدها بأيام بدأت ايام الصيف الساخنة !

لا تزال الايام تشتعل بالاحداث

كاشتعال درجة الحرارة بالكويت !

من بعد 7 سنوات في مركز مرتقى للتدريب القيادي كانت هذه هي سنة التخرج

لفتح ابوابا جديدة و مسارات عدة في هذه الحياة ..

بالبداية شعرت كأنني في بحر عميق احتاج ان اثبت قدراتي في السباحة فيه !

ما تعلمته خلال تلك السنوات يحتاج الان الى تطبيق !

قدمت دورة مهارات اعلامية في مخيم مرتقى العاشر

مع اختي سارة الهندي

اسمتعت بالتحضير لها كون ان المادة العلمية هي من ثمار تجربتنا خلال العمل الاعلامي طوال تلك السنوات

الدورة عبارة عن تزكية خبرة و محاولة منا للارتقاء باللجان الاعلامية في مختلف الجهات !

.

..

بفضل من الله وحده

طوال تدريبي في مركز مرتقى تعلمت فنون الالقاء

لكنني كنت اطمح للمزيد

فبحثت عن دورة اعداد المدربين لاحصل على رخصة ممارس معتمد بالتدريب و وجدتها في جدة

كنت مصرة على ان لا تنتهي العطلة الصيفية الا بحصولي على هذه الشهادة!

ربي لك الحمد رزقني الله بوالد و اسرة متفهمة

طلبت منهم السفر الى جدة للالتحاق في هذه الدورة

و رافقتنا ايضا صديقتي هند مع اسرتها

ذهبنا الى مكة اولا للعمرة

و بعدها استقرينا في جدة

لنحصل على دبلوم في التدريب

و كانت من اروع الدورات التي التحقت بها !

كنا على يقين ان مجرد الالمام بالمهارات لا يكفي

الدعوة تحتاج الى اسلوب متطور لايصالها

و ليس فقط الجلوس على طاولة و شرح كتاب !

.

..

عدنا قبل رمضان بأيام قليلة

التحقنا مع فريق العروة الوثقى لتنظيم مخيم الربانية في رمضان

يومان بالاسبوع

فقه اسماء الله الحسنى

و تدبر ايات قرآنية

مهما اقول عن رمضان هذا العام كيف كان مختلفا لن اوفيه حقه !

.

..

انتهى رمضان

و عدنا للعمل من جديد

بروح جديدة

كنت حينها اشتاق للذهاب الى الحج

فطوال تلك المدة ادعو الله سبحانه ان يرزقني الحج في هذا العام ..

كانت هناك بعض العقبات لكنني لم افقد الامل!

اصبح ذهابي شبه مستحيل

الحملات اغلقت ابوابها

و لم يتبقى على الحج سوى عشرة ايام

تيسرت بفضل من ربي سبحانه ..

حتى هذه اللحظة لا اعلم كيف

تم ترتيبها مع ابي

و ذهبت !

رأيت مالم اراه في حياتي!

طوال الفترة لم اكن اعي ما احدث

فقط اخزن تلك المناظر في ذاكرتي !

عندما ركبت التاكسي للعودة !

لم اتمالك نفسي بالبكاء !

هل هو عدم التصديق ؟

ام بكاء الوداع ؟

ام تأثرا بتلك المناظر التي تدمع القلب و العين ؟

ام شوقا للراحة و لمنزلنا و لأسرتي الحبيبة ؟

لا اعلم حتى هذه اللحظة ماذا دهاني !

.

..

.

عدت بروح جديدة اخرى !

.

..

.

في هذه الفترة لا اعلم ماذا حصل و قررت ان اغير عملي !

اعترف انني خلال هذه الفترة كنت انظر الى الجانب السلبي فقط !

مرت تلك الايام بطيئة

لم توافق مسؤولتي على نقلي !

كنت ارغب بالتغيير فقط لا اغير !

مللت من الروتين !

حاولت ان اعاود التفكير مرة اخرى

اتذكر جلستنا انا و صديقتي هند

فقلت لها لنتكتب ايجابيات عملنا و سلبياته !

كتبنا!

و كانت الايجابيات تفوق عدد السلبيات بكثييير !

هذه الورقة غيرت في تفكيري الكثير !

عدت الى مسؤولتي و ابلغتها انني صرفت النظر عن النقل

و ها انا سعيدة في عملي احاول دائما ان انظر الى الايجابيات

فلا يوجد عمل متكامل !
فانا احب عملي :)

.

..

.

خلال هذه السنة سافرت الى دبي ثلاث مرات !

اخرها في عطلة رأس السنة !

اعشق دبي بكل ما فيها !

ودائما ما اردد كلمات الاغنية :

دبي دانة الدنيا و عشق ما له اخر !

.

.

يأسرني هدوءها و نظامها

التخطيط المنظم و التطبيق

اهلها و شعبها

اذهب الى دبي

و فكري منشغل بالكويت !

ما الذي ينقصنا لتطوير بلدنا ؟

ما الذي نحتاجه لنكون ضمن سباق العالم ؟

.

..

.

سنة مليئة بالاحداث و التغيرات !

مليئة بالتنقلات !

ما كتبته يعتبر كثير

لكن ما خفي كان اعظم !

و ما هو آت اجمل و اروع باذن الله

..

..

ربي لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك و عظيم سلطانك :)

3 comments:

Seema* said...

ماشاءالله
سنة مليئة بالأحداث والخطوات التي تحسب في مسيرة حياتك.

إن شاء الله الخير أكثر والياي أحلى! :)

~هند~ said...

ربااااااااه
جتلني الفيديو
:"""


فااااطمُ
<3

الكلداري said...

ربي يوفقك ال كل خير
وبالخيرات و التقديم في عام 2011